الرئيسية / حمل وولادة / ما هي التكيسات وما تأثيرها على صحة المرأة وما هي الأسباب وكيفية علاجها؟

ما هي التكيسات وما تأثيرها على صحة المرأة وما هي الأسباب وكيفية علاجها؟

تكيس المبايض واحدة من أكثر المشكلات التي تعاني منها السيدات في العالم، وتسبب لهنَّ مشكلات صحيَّة عديدة، بدءاً من الدورة الشهريَّة، مروراً بالاضطرابات الهورمونيَّة، وصولاً للعقم. إذن ما هي التكيسات وما تأثيرها  على صحة المرأة وما هي الأسباب وكيفية علاجها؟ما هي التكيسات وما تأثيرها على صحة المرأة وما هي الأسباب وكيفية علاجها؟

بداية أوضح أنَّ كثيراً من الفتيات والسيدات يعانين من عدم انتظام الدورة وعند مراجعتها لطبيبها يخبرها بأنَّ لديها تكيساً في المبايض فما هي حقيقة هذا المرض؟
تكيس المبايض poly cyctic ovaries ليس مرضاً بالمعنى المعروف، وإنَّما هو عبارة عن متلازمة syndrome والمتلازمة هي عبارة عن مجموعة من الأعراض تحصل بسبب اختلال في وظيفة أحد الأعضاء.

أعراض متلازمة تكيس المبايض؟

ـ عدم انتظام الدورة، وفي الغالب تكون الدورات متباعدة، أي كل شهرين مرَّة أو أكثر.
ـ زيادة في الوزن وبالذات تكون الزيادة في منطقة البطن.
ـ ظهور حبِّ شباب في الوجه.
ـ ظهور و/ أو زيادة نمو الشعر في الوجه والجسم.
ـ تأخر في الحمل بالنسبة للسيدات المتزوجات.

أسباب متلازمة تكيس المبابض:

 سبب ذلك هو خلل في هورموني FSH وLH اللذين يفرزان من الغدة النخاميَّة الموجودة في المخ. وهما الهورمونان المسؤولان عن نمو البويضات وخروجها من المبيض.

وهذا الخلل: هو عبارة عن انخفاض بسيط في إفراز هورمون FSH مع ارتفاع بسيط وثبات في إفراز هورمون LH، وبسبب هذا الخلل لم يتوصل العلم إلى نتيجة حتى الآن.
لكن السؤال لماذا يحدث هذا الخلل في هذين الهورمونين؟ فنتيجة لانخفاض هورمون FSH فإنَّ هذا يؤدي إلى عدم نمو البويضة إلى الحجم المطلوب لخروجها، وبذلك تبقى في المبيض وتتكاثر حتى يمتلئ سطح المبيض بهذه البويضات غير الناضجة ويكون تأثير هورمون LH بتحفيز المبيض لإفراز هورمون الذكورة، وبالتالي يرتفع هورمون الذكورة لدى المريضة وهو سبب في حصول هذه الأعراض.

تشخيص متلازمة تكيس المبايض؟

كما ذكرنا سابقاً، فإنَّ وجود الأعراض جميعها أو بعض منها كافٍ لتشخيص هذه المتلازمة، ويمكن تأكيد التشخيص بواسطة تحاليل للهورمونات وبواسطة التصوير التلفزيوني.

بالنسبة لعلاج هذه التكيسات؟
لا يوجد علاج لإزالة هذا التكيس، وليست هنالك طريقة لإعادته إلى وضعه الطبيعي، وبالتالي فإنَّ العلاج يكون للأعراض الموجودة. ففي حالة وجود هذا التكيس لسيدة ترغب بالحمل فإنَّ العلاج يكون باستخدام المنشطات للحصول على التبويض، وبالتالي حصول الحمل. وفي حالة عدم الاستجابة فإنَّه يمكن اجراء عمليَّة لإزالة التكيس بواسطة منظار البطن، وهي ما تسمى بعمليَّة تثقيب المبايض.
أما الفتاة أو السيدة التي لا ترغب بالحمل فيكون العلاج الأفضل باستخدام أي نوع من موانع الحمل، إذ إنَّ موانع الحمل تعمل على تنظيم الدورة كما تعمل على تقليل هورمون الذكورة، وبالتالي تقلل من ظهور حبِّ الشباب ونمو الشعر في الجسم.

ربما يهمك أيضاً


شاهد أيضاً

5 فوائد مزهلة للشعير تعرفى عليها

5 فوائد مزهلة للشعير تعرفى عليها

فوائد وأضرار كبد الخروف مهم جدا 5 فوائد مزهلة للشعير تعرفى عليها ،الشعير كان يستخدم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!