الرئيسية / أساليب تربوية غير تقليدية فى تهذيب سلوك طفلك دون التحكم به

أساليب تربوية غير تقليدية فى تهذيب سلوك طفلك دون التحكم به

معظم الأطفال يشتركون فى صفة العناد ولا يريدون التحكم من قبل الآخرين فإذا تحدثتى معهم بلغة الأمر يصبحون متمرديّن في معظم الأحيان. وقد أوضحت الدراسات أن أسلوب العقاب والمكافأة هو شكل غير مباشر من أشكال التحكم الذي قد يؤدي الى نتائج عكسيّة في بعض الحالات.

فهذا الأسلوب ضروري من أجل تكوين سلوك الطفل وتهذيبه ولكن لا تنسين أنّ جزءًا من دماغ طفلك لم يكتمل بعد وهو الجزء الذّي يتعامل مع حلّ المشاكل وصنع القرار والتحكم بالعواطف والأخلاق لذلك عندما يعصي الأوامر أو يسيء التصرّف فعلى الأرجح لا يدرك ما تريدينه، أو لم يستطع السيطرة على اندفاعه بشكل صحيح أو يعبّر عن مشاعره وأفكاره كما ينبغي.

فإنّ المقاربة الصحيحة التي تُعلّم طفلك الانضباط واحترام الذات، وتقدير الذات وكيفية صنع القرار والسيطرة على اندفاعه يتم تنفيذها من خلال أسلوب تربية إيجابي.

والآن مع الأساليب التربوية الإيجابية التى تعمل على تعليم الطفل الإنضباط فى سلوكه:-

1 – ابحثي عن احتياجاته الأساسيّة:-

ليس كل إساءة تصرف أو تمرّد من قبل طفلك تبادرين أنت بمعاقبتهم فكما ذكرنا من قبل هم لا يعرفون كيف يعبّرون عن أنفسهم بشكل صحيح ، فبدلاً من صراخك عليهم تحثثى الحاجة الأساسية والدوافع التي تجعلهم يتصرفون بهذا الشكل. ابدأي بالاحتياجات الأولية مثل الجوع أو العطش أو دخول الحمام (بسبب الإمساك أو الغازات أو الإسهال) أو أي ألم جسدي آخر ثم انتقلي الى الجانب العاطفى مثل عدم الأمان أو الخوف أو التوتر أو القلق.

2 – استخدمي فنّ التسلية واللّهو:-

فنّ التسلية هو اسلوب تربوى جميل فإذا وجدت طفلك يتصرف بشكل غير مرغوب فيه اتبعى هذا الإسلوب فمثلاً إن كان لا يحب الاستحمام فقومى باختلاق لعبة ما مثل “الذهاب في مغامرة للبحث عن كنز” في المغطس كي تجعليه يرغب في الاستحمام.بهذا الإسلوب أصبح الاستحمام لديه فيه متعة ومغامرة وابتكار.

3 – اقضي الوقت مع طفلك:-

إن أسعد وقت لدى الطفل عندما تقضين وقتًا ممتعًا معه سواء إن كنت تتحدثين معه أو تلعبين أو حتى تسردين له قصةً ما فحينها يكون الطفل هادئًا وأقلّ ميولاً الى التمرّد. إنّ حاجاته الى العاطفة والأمان ستكون مشبّعة وفي المقابل لن يكون من الصعب التعامل معه. على العكس من الطفل الذى يعانى من الحرمان من إشباع هذه العاطفة.

4 – كوني متّسقة:-

   

حاولي أن تبقي متسقة في كلّ شيء تقومين به لكي يعلم الطفل أنّ هناك قواعد معيّنة صارمة لا يمكن كسرها. إنّ عدم الاتساق سيجعل الطفل مرتبكًا وقلقًا وتحت سيطرتك وهذا أمر لن ترغبي به.

5 – كوني واضحة:-

وجهين إليه إرشادات واضحة عن المهام التي تريدين أن يؤديّها ولكن بصيغة بعيدة عن صيغة الأمر. فمثلاً عندما تلاحظين على طفلك عادة سيئة كتنظيف الأنف باليد، فبدلاً من أن تأمريه بالتوقف عن ذلك اطلبي منه أن يجلب لك محرمة لكي تنظفيّ أنفه.

6 – نظميّ البيئة المحيطة به:-

إن البيئة المحيطة بطفلك عندما تكون هادئة وآمنة وخاليةً من القلق يكون لها أثر إيجابى على طفلك لذا حاولي قدر المستطاع المحافظة على هذه البيئة . ويمكنك فعل ذلك من خلال وضع حدود واعطائه خيارات أكثر (من بين قائمة معيّنة من الخيارات) لانتقاء ما يرغب بشربه أو أكله أو القيام به من أنشطة مسليّة، ولا تأتي على ذكر الألعاب التي لا ترغبين أن يلعب بها، وحاولي الالتزام بروتين معيّن لكي يعرف الطفل ما يمكن توقعّه وبذلك تتجنّبين أن يشعر بالقلق من التكيّف مع التغيير.

7 – تعلميّ كيفية صرف النظر عن بعض الأمور:-

فإن لم يكن طفلك يتبع سلوكاً غير مألوفاً أو يلعب بأسياء لا تسبب له أى ضرر فاتركيه وشأنه واصرفى نظرك عنه لكن راقبيه من وقت لأخر فكل طفل لديه طاقة كبيرة يخرجها فى اللعب وحب الإستطلاع والإبتكار عليكى أن تتركى له مساحة لذلك، واتركيه يفعل ما يريده وتجنبى مجادلته فهذا يتطلب منك وقتاً كبيراً ومجهوداً أكبر.

8 – اعترفي أنّه يحسن التصرّف:-

مدح الطفل عندما يحسن التصّرف ومكافأته بأقل التكلفة مثل نظرة إعجاب بتصرفه أو كلمة مدح أو تصفيق فهكذا يولد لديه الحافز لتكرار هذا السلوك مرة أخرى . وإن لم يتلقّ الطفل أي تعليق إيجابي على مجهوده فلن يكون لديه الحافز لتكرار هذا التصرّف.

ربما يهمك أيضاً


شاهد أيضاً

تصاميم نظارات 2018 على حسب شكل وجهك بالصور

تصاميم نظارات 2018 على حسب شكل وجهك بالصور

تصاميم نظارات 2018 على حسب شكل وجهك بالصور تمرينات من أجل صحة عينيك تصاميم نظارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!